رياضة

“قصتي مع الهلال أكثر جمالاً مما توقعت”.. رسالة وداع مؤثرة من “غوميز” (فيديو)

ودّع المحترف الفرنسي بصفوف فريق الهلال، بافيتيمبي غوميز، محبيه وجماهير ناديه بعد قرار رحيله عن النادي خلال الانتقالات الشتوية الجارية.

وقال غوميز، خلال مقطع فيديو نشرته حسابات نادي الهلال على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم (الثلاثاء): “أشعر بالأسف وأطلب الإذن منكم لأوصل الرسالة بنفسي وهذا السبب الذي جعلني أقوم بتسجيلها بنفسي.. لا أملك كلمات أقولها فهي لحظات صعبة بالنسبة لي أن أترك عائلتي، يمثل شعوري عندما تركت عائلتي للمرة الأولى؛ لأنه منذ اليوم الأول كنت دائمًا ما أرى وأشعر أن الهلال هو عائلتي”.

وتابع اللاعب الفرنسي: “أولاً أُقدّم الشكر لجميع الأشخاص العاملين بالقرب مني لأن ما حصلت عليه من نجاح خلال ثلاث سنوات ونصف كل هذا تحقق لأن الهلال ليس فقط أحد عشر لاعبًا ولكنه روح العائلة الواحدة، لكل العاملين في نادي الهلال الذين أعطوني الاهتمام وكل ما أحتاجه وخصوصًا زملائي في الفريق لأنه في الحقيقة أنا الأسد لكنني أعلم بأن لدي 20 أخًا يقفون معي وجاهزون للتضحية من أجلي ولرئيس النادي لأنه هو وفهد المفرج كما أتذكر في اللقاء الأول معهم بحضور اللاعبين أخبراني بأنهما سيهتمان بكل شيء يحيط بي فقط عليّ التركيز على لعب الكرة وكذلك سنتعامل مع جميع اللاعبين بشكل جيد جدًا ونطور الفريق والعمل معكم باحترافية”.

واسترسل لاعب الهلال: “وهذا هو مفتاح النجاح وهو أننا سندافع عنكم أنتم كلاعبين حتى في اللحظات غير الجيدة شكرًا سعادة الرئيس على كل شيء، شكرًا فهد المفرج لقد كنت الشخص الأول الذي التقى به في النادي لدينا معًا الكثير من الأسرار لأنه لكي تحرز الكثير من الأهداف مع الهلال فأنت تحتاج للمحبة وأنت الشخص الأول في النادي الذي فهمني كثيرًا ويعرف تصرفاتي ويعرف الجانب السيئ مني لأن كل أسد قد يملك أحيانًا جانبًا وشخصية غير جيدة وكذلك لحظات سيئة ولكنك تعاملت معي بشكل جيد جدًا”.

وأضاف: “ولجماهير الهلال أقدم لكم الشكر على كل شيء هناك مقولة في نادي إنجليزي (لن تشعر بالوحدة) وهذه حقيقة بالنسبة لهم لكنها أيضًا موجودة مع لاعبي الهلال سأتذكر جملتكم (جمهورك وراك) وهذا فعلاً حقيقي فألعب وأتذكر الجمهور الذي أتى من مكان بعيد إلى اليابان أمام أوراوا وأتذكر كل الناس الذين كانوا يدعون لنا من أجل الفوز بالبطولة بعد حوالي 20 عامًا ما جعل الحلم حقيقة وصنع تاريخًا لنادينا وبلدنا لأن بالنسبة لي السعودية تعتبر هي بلد مواهب كرة القدم وستكون لحظات صعبة عندما أشرح لعائلتي أننا سنغادر إلى مكان آخر بعد سنوات”.

وأردف: “لو طلبوا مني كتابة قصة لمهمتي القادمة عندما قبلت العرض من الهلال لن تكون بهذا الجمال لقد أصبحت القصة أكثر جمالاً مما توقعت لأنه كنا دائمًا نقول (المستحيل ليس في الهلال)، فالهلال من الأندية التي من الممكن الحصول على كل شيء فيها”.

وأتم غوميز: “كما ذكرت سابقًا حققت كل أحلامي مع الهلال، أنا شخص دائمًا ما أستيقظ وأفكر فقط بحلم واحد ولذلك حققت كل شيء في الهلال بالنسبة لي وللهلال، لذا من الأفضل أن نوجد تحديًا جديدًا ينعكس عليّ وعلى الهلال بشكل رائع وأعتقد أيضًا الفريق بحاجة إلى طاقات جديدة ولذلك أتمنى كل التوفيق للهلال ولزملائي في الفريق”.

السابق
قانوني: وصف غير المصاب بكورونا بـ"متكرون" جريمة تستوجب العقوبة
التالي
بيان توضيحي من "المجلس الصحي" بشأن علاقة فيروس كورونا واللقاحات باعتلالات القلب