أخبار عامة

مواطن يعفو عن قـاتل ابن أخيه.. ويؤكد: بلا شك أنهم شعروا بحرارة النار التي حرقت أماً على ابنها

عفا قبل ساعات من مساء اليوم (الثلاثاء)، المواطن مسلم المسعودي عن قـاتل ابن أخيه لوجه الله في الحـادثة التي وقعت قبل أربع سنوات في منطقة تبوك.

وفي التفاصيل كشف مسلم المسعودي (عم القتـيل والوكيل الشرعي له) لـ”أخبار 24“، أن العفو كان من جهتهم بالاتفاق فيما بينه وبين إخوانه بالتنازل لوجه الله عن قـاتل ابن أخيه، محمد فرج سويلم العميري، في الحـادثة التي كانت قبل أربع سنوات، مضيفاً أن أخاه توفي قبل ابنه بعشر سنوات، لذلك فهو الوكيل الشرعي لهم.

وأوضح أن والد القـاتل لم يكن بينهم اليوم، مرجعاً ذلك إلى أنه قد يكون لأسباب احترام منه، حيث وصفه بالمحترم، مشيرًا إلى أنه حضر بالنيابة عنه أقارب وجماعة أهل القـاتل.

وأكد المسعودي أنه خلال الفترة الماضية قد يكون أهل القـاتل شعروا بحرارة النـار والألم التي كانت تعيشها والدة المقـتول بعد فقدانها لابنها، ولكن اليوم بلا شك أن الفرحة ستكون عندهم كبيرة.

وأخيرًا اختتم المسعودي حديثه بقوله، “لا نرجو من عفونا رياء أو سمعة، ونسأل الله أن يعفو عنا وعنهم ويهدينا جميعاً”.

السابق
"شرطة المدينة": القبض على مواطنَيْن، اعتديا بالضـرب على مواطن أمام منزله وسلبه 280 ألف ريال
التالي
"الصحة" توضح أمرًا مهمًا بشأن تحديث مواعيد إجراء فحوصات كورونا